اتصل بنا

أخبار و مستجدات

إمضاء اتفاقية شراكة بين المعهد الوطني للتراث ووكالة إحياء التراث والتنمية الثقافية والمنتزه الأثري بروم

أبرمت اليوم الخميس 17 أكتوبر 2019 اتفاقية تعاون وشراكة بين وزارة الشؤون الثقافية متمثلة في المعهد الوطني للتراث ووكالة إحياء التراث والتنمية الثقافية من جهة والمنتزه الأثري بروما من جهة أخرى تحت إشراف وزير الشؤون الثقافية محمد زين العابدين وبحضور السيدة “الفونسيا روسو ” مديرة المنتزه الأثري بروما وسعادة سفير ايطاليا بتونس.
وواكب اللقاء فوزي محفوظ مدير عام المعهد الوطني للتراث ومهدي النجار مدير عام وكالة إحياء التراث والتنمية الثقافية بمشاركة عدد من إطارات الوزارة.
وتهدف هذه الاتفاقية إلى وضع برامج عمل مشتركة، بين الجانبين التونسي والإيطالي، تعمل على تهيئة المواقع الأثرية والمعالم التاريخية من ذلك قصر الجم بتونس وترميمها وصيانتها والمحافظة عليها والتعريف بها واستثمارها في القطاعين الثقافي والسياحي.
وفي كلمته أكد وزير الشؤون الثقافية أهمية هذه التوأمة في تعزيز العلاقات التاريخية والثقافية والحضارية بين الجانبين وفي التعريف بعناصر التراث الثقافي بتونس ببعديها المادي واللامادي والترويج لها خارجا وفي تكريس بنود السياسة الوطنية الثقافية التي تسعى إلى تحقيق التوازن بين حماية الموروث وتنميته بوصفه رصيدا متنوّعا متعدّدا يمكن اعتماده منطلقا للإبتكار و التجديد.
وأوضح الوزير أن هذه الشراكة من شأنها أن تساهم أكثر في إعادة الاعتبار للشأن التراثي والحضاري والسعي إلى إدماجه في مختلف أبعاد الهوية الحضارية وفي التنمية الشاملة.
من جهتها أوضحت السيدة “الفونسيا روسو ” مديرة المنتزه الأثري بروما أهمية هذه الاتفاقية في فتح آفاق أوسع للتعاون المشترك مع وزارة الشؤون الثقافية والمعهد الوطني للتراث ووكالة إحياء التراث والتنمية الثقافية في مجال ترميم التراث في تونس وصيانته من خلال تبادل الخبرات العلمية وتنظيم مجموعة من اللقاءات والمؤتمرات والتظاهرات الثقافية المشتركة

أكمل القراءة
انقر للتعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2019. powered by Azur Communication.